Cherry

فوائد الكرز: خسارة الوزن وعلاج النّقرس وتخفيف الالتهاب

فوائد الكرز: خسارة الوزن وعلاج النّقرس وتخفيف الالتهاب

للكرز شعبيةٌ كبيرةٌ نظراً لمذاقه الحلو وخصائصه العصارية، وتتزايد الأبحاث التي تبيّن فائدته البالغة للصحة. فما هي تلك الفوائد؟

تعزّز المغذّيات والمنشّطات التي يحتوي عليها الكرز فوائده الصحية الوقائية. ولخّص بحثٌ عن فوائد الكرز.تم نشره عام 2018 في مجلة “المُغذيات”Nutrients  . نتائج 29 دراسةً بحثت في التأثير الإيجابي لتناول الكرز. إذ وجد الباحثون . أن تناول الكرز والمنتجات المصنوعة منه يؤدي الى تقليل الإجهاد التأكسدي . والالتهاب ويخفف ألم العضلات بعد أداء التمارين الرياضية . كما يعمل على تخفيض مستوى الكولسترول السيء (LDL) وضغط الدم وأعراض التهاب المفاصل .

تعود فائدة الكرز إلى احتوائه على نسبةٍ عاليةٍ من مضادات الأكسدة الطبيعية التي تقلل قدرة الجذور الحرة على إحداث تلفٍ في الخلايا وتحميها. وتشير أبحاثٌ حديثةٌ إلى أن الكرز يساعد في التخلص من الدهون الزائدة في الجسم . ويُتم فرز هرمون الميلاتونين. الذي يؤدي إلى تنظيم دورة النوم الطبيعية .

فوائد الكرز:

1-يساعد في خسارة الوزن:

لا يقتصر الأمر على انخفاض سعراته الحرارية . تشيرالأبحاث كذلك إلى أن الكرز ساهم في خفض مستوى تركيز الدهون في الدم .

2-يعزز صحة القلب:

heart
صحة القلب

لا يخفى على أحد أنّ مضادات الأكسدة الطبيعية التي يحوي عليها الكرز تعمل على تحسين صحة القلب والأوعية الدموية. وقد أثبتت دراسةٌ أجرتها جامعة ميشيغان أن للكرز الحامض منافع جمّة للقلب والأوعية الدموية. كما أنه يقلل خطر الإصابة بالسكتة الدماغية.

وتشير الدراسة إلى أن مضادات الأكسدة “الأنثوسيانينز” والألياف الغذائية التي يحتوي عليها الكرز تساعد في تعزيز صحة القلب . وذلك بتقليل عوامل الخطر الأيضية وخفض مستويات الكوليسترول السيء (LDL) إضافةً إلى تحسين التمثيل الغذائي للجلوكوز.

3-مصدرٌ غنيٌّ لمضادات الأكسدة:

تعدّ مادتا الأنثوسيانين والسيانيدين من مكوّنات الكرز التي تعمل بمثابة مضادات أكسدةٍ قويةٍ . الأمر الذي يجعل الكرز من أفضل الأطعمة المضادة للأكسدة. وقد وجدت دراسة تم نشرها “مجلة المنتجات الطبيعية” Journal of Natural Products . أنّ مادتي الأنثوسيانين والسيانيدين أكثر فعاليةً في مكافحة الالتهاب من مادة الإسبرين.

ولا تقتصر فائدة مادة الأنثوسيانين المستخلَصة من الكرز الحامض على خصائصها المضادة للأكسدة والمضادة للالتهاب . بل وتعمل أيضاً على تثبيط نمو الأورام لدى الفئران، وتحدّ من نمو الخلايا السرطانية في القولون لدى البشر.

4-علاج النّقرس:

Gout
النقرس

النّقرس هو أحد أشكال التهابات المفاصل المؤلمة التي تصيب عادةً قاعدة إبهام القدم فيتورّم وينتفخ ويصبح من الصعب تحريكه. أما سبب حدوثه فيُعزى إلى ارتفاع حمض اليوريك في الدم، الذي بدوره يقود إلى تراكم بلورات حمض اليوريك في المفاصل.

نسمي زيادة مستويات حمض اليوريك بـ ” فرط حمض يوريك الدم”. ويحدث الألم بسبب ردّ فعل الجسم الطبيعي لمكافحة الالتهاب الناجم عن تراكم بلورات اليورات.

أجرت دراسةٌتم نشرها في مجلة “التهاب المفاصل والروماتيزم”Arthritis & Rheumatism . تقييماً لحالة 633 من المصابين بداء النقرس الذين تلقّوا علاجاً بمستخلص الكرز على مدى يومين . فوجدوا أن العلاج بالكرز ارتبط بانخفاض احتمالية حدوث نوبات النقرس بنسبة 35% . وعندما أُضيف إلى تناول الكرز استخدام الوبيورينول . وهو دواءٌ موصوفٌ للنقرس وحصى الكلى – انخفضت احتمالية حدوث تلك النوبات بنسبة 75%.

5-تخفيف الالتهاب:

يعدّ الكرز من أفضل الأطعمة المضادة للالتهاب. في دراسةٍ اجريت في مجلة “الجمعية الدولية للتغذية الرياضية” Journal of International Society of Sports Nutrition . لتقييم مدى قدرة الكرز على تخفيف ألم العضلات الناجم عن أداء التمارين المُجهِدة . في الدراسة على 54 عداءً جروا مسافة 16 ميلاً وسطياً خلال 24 ساعة . وتناول المشاركون 355 مليلتراً من عصير الكرز الحامض أو مشروباً وهمياً له نفس مذاق الكرز مرتين يومياً مدة سبعة أيام قبل يوم السباق.

بينما أبلغت المجموعتان عن ألمٍ متزايدٍ بعد السباق . لوحظ أن ازدياد الألم كان أقلّ بكثير لدى المجموعة التي تناولت عصير الكرز الحامض مقارنةً مع تلك التي تناولت مشروب الكرز الوهمي . ويعود ذلك إلى خصائص الكرز الحامض المضادة للالتهاب. فقد قلّت آلام العضلات بعد السباق بفضل عمل الكرز على تخفيف الالتهاب .

6-غنيٌّ بالبوتاسيوم:

يحتوي الكوب الواحد من الكرز حوالي 9% من الحصة الموصى بها يومياً من البوتاسيوم. فتناول وجبةٍ خفيفةٍ من هذا الطعام اللذيذ الغنيّ بالبوتاسيوم يغذّي الجسم بالمعادن اللازمة لعمل العديد من الأعضاء بكفاءة. ومن المعلوم أن البوتاسيوم ضروريٌّ لأنسجة القلب والكلى والمخ والعضلات، وتزداد ضرورته أثناء مدة الحمل.

7-علاج الفُصال العظمي:

الفُصال العظمي هو النوع الأكثر شيوعاً من التهابات المفاصل. كما يعرف أيضاً باسم “الداء المفصلي التنكسي”. ويحدث بسبب تآكل الغضروف الذي يغطي أطراف العظام ويساعد المفاصل على الحركة بسلاسة .فتغيب قدرة الغضروف على أداء وظيفته في منع احتكاك المفاصل وكبح الصدمات.

دراسةٍ أُجريت على 20 مريضاً من مرضى الفصال العظمى .

لوحظ أن : من تناولوا مستخلص بذور الكرز الحامض . خفّت لديهم آلام المفاصل بنسبةٍ ملحوظة

8-تنظيم دورة النوم:

sleeping
دورة النوم

يحتوي عصير الكرز الحامض. على نسبةٍ عاليةٍ من المواد الكيميائية النباتية “الفيتوكيميكال” بما فيها الميلاتونين .

وهو هرمون تُفرزه الغدة الصنوبرية . وهي غدّة صغيرة تقع في الدماغ , ويعمل الميلاتونين على تنظيم ساعة الجسم البيولوجية ودورات النوم والاستيقاظ.

المخاطر والتأثيرات الجانبية لتناول الكرز:

إن تناول الكرز الحلو والحامض آمنٌ تماماً للأطفال والبالغين . وكذلك للحوامل والمُرضعات. إلا أنه قد يسبب ردّ فعلٍ تحسسي لدى من يعانون من الحساسية . ما من أبحاثٍ كافيةٍ تثبت ما إذا كان تناول جرعاتٍ كبيرةٍ من الكرز لأغراضٍ دوائيةٍ آمناً أم لا. ففي حال الإفراط في تناول الكرز. يفضّل إبلاغ الطبيب لمتابعة استجابة الجسم قبل مواصلة العلاج .

فوائد الكرز: خسارة الوزن وعلاج النّقرس وتخفيف الالتهاب

  1. Pingback: نبات الهليون هو أحد النباتات العصاريّة الغنيّة بالعناصر الغذائيةوأكثرها توازناً من الناحية الغذائية

Leave a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *